• ×

06:48 مساءً , الجمعة 18 ربيع الأول 1441 / 15 نوفمبر 2019

اتفاقية تعاون مشترك بين طفولة آمنة وجمعية حقوق الإنسان بجدة

اتفاقية تعاون مشترك بين طفولة آمنة وجمعية حقوق الإنسان بجدة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - علي السعدي 
وقع فريق طفولة آمنة التطوعي والجمعية الوطنية لحقوق الانسان بجدة اتفاقية تعاون مشترك بمقر الجمعية بحي المحمدية بحضور مدير عام الجمعية الدكتور عمر زهير حافظ و رئيس فريق طفولة آمنة الأستاذة عائشة عادل وذلك للعمل لكل ما من شأنه حماية الطفل وإحقاق حقوقه والعمل على توعيته بالبرامج والأنشطة و انطلاقا من الرسالة السامية التي يقوم بها الطرفين والاسهام في حماية حقوق الطفل كفرع اساسي من حقوق الانسان وكل ما من شأنه أن يرفع مستوى الوعي والحماية له والعمل على تحقيق أهداف الجهتين حسب البنود المبرمة في الاتفاقية .
من جهته ذكر الدكتور زهير أن التزامات الجمعية ستكون حماية حقوق الطفل وفقاً لأنظمة المملكة وتلقي الشكاوى التي تصل للفريق وتختص بحقوق الطفل ومتابعتها في الجهات المختصة وتقديم الآراء والمقترحات التثقيفية ما يخدم حقوق الطفل وايضا المشاركة في الفعاليات والمؤتمرات والندوات وورش العمل التي تختص بحقوق الطفل والمساعدة القانونية والحقوقية للحالات الواردة للفريق كذلك المشاركة في الانشطة الثقافية والتدريبية في تحقيق العدل فيما يتعلق بحقوق الطفل . مؤكداً على أهمية الالتزام بما ورد في الاتفاقية .
من جهة اخرى ذكرت عادل أن سعادة الفريق لا توصف بالشراكة التي كان يطمح لها من زمن لاسيما وأن هناك ترابط وثيق بين أهداف الفريق وأهداف الجمعية واوضحت أن دور الفريق سيكون المساهمة في الخدمات التطوعية للجمعية والاسهام في حماية حقوق الطفل خاصة فيما يتعلق بأمن الطفل الفكري والنفسي والجسدي وكذلك التعاون مع الجمعية في كل ما يخدم أهدافها . وأكدت أن للفريق خطط واضحة وممنهجة سيتم التباحث مع الجمعية للعمل على تفعيلها مستقبلاً .
من جانبه ذكر العميد طلال الصيدلاني مساعد مدير شرطة جدة أن الجمعية ذات شأن كبير كان ولا زال ولها وعليها دور كبير في الاقرار بحقوق الانسان بشكل عام والطفل من الاهمية بمكان مبينا أن الفريق انشيء لمتابعة حقوق الطفل ورعايته وتلبية احتياجاته بما يتوافق مع كافة الاتفاقيات الدولية والتي صادقت عليها المملكة موضحاً أن الماسي والحوادث والحالات كثيرة وأن هذه الخطوة لعقد اتفاقية بين الجهتين لتلتقي الارادتين لتحقيق أهداف الفريق عن طريق الجمعية وأن يسهم ذلك في عمل دراسات وبحوث وخطط تحفظ اطفالنا فرسالة الطفولة قيمة وتعني الجميع أباء وامهات ومسؤولين .
وعلق الاستاذ ماجد الفيصل المحاضر بقسم القانون بجامعة الملك عبدالعزيز بقوله تذكرت اليوم وقت توقيع هذه الاتفاقية وقت توقيع مملكتنا الغالية على ميثاق الامم المتحدة وكان ذلك هو البوابة لدخول القانون الدولي لحقوق الانسان للمملكة ، فحقوق الانسان موجودة في الشريعة الاسلامية لكن القانون الدولي يساهم بإيجاد الاليات لكفالة وحماية هذه الحقوق وذلك ايضا موجود في الشريعة الاسلامية الا أن الصياغة القانونية ملموسة في القانون الدولي لحقوق الانسان بما لا يتعارض مع احكام الشريعة الاسلامية فبعد هذا التوقيع بدأت تتوالى المواثيق الدولية في مجال حقوق الانسان حتى صادقت المملكة على عدة اتفاقيات وكان الميلاد لحقوق الطفل بعد توقيع المملكة على قانون حقوق الطفل في عام 1416هـ وهنا انتقلت اتفاقيات حقوق الطفل بالمعايير الدولية لحماية الطفل الى التشريع الوطني مباشرة إلى أن اصدر بعد ذلك نظام الحماية من الايذاء ثم صدر نظام حماية الطفل .
وأشارت الدكتورة زهرة المعبي إلى أهمية هذه الخطوة وأن هذه الطاقات تجمعت وتسعى لخدمة الطفل فالطفل هو الرسالة السامية لكل فرد ومسؤول في المجتمع .
وحضر توقيع الاتفاقية من جانب الجمعية رئيس مجلس الإدارة الدكتور عمر زهير حافظ ومدير فرع الجمعية بمنطقة مكة المكرمة الاستاذ صالح الغامدي ورئيس القسم النسائي بالجمعية والاستاذة جواهر الغامدي والباحثة الاجتماعية الاستاذة دعد و من جانب فريق طفولة آمنة رئيس الفريق الاستاذة عائشة عادل و مستشاري الفريق العميد طلال الصيدلاني والاستاذ ماجد الفيصل والدكتورة زهرة المعبي والنائب الاداري للفريق الأستاذ علي السعدي و الاستاذ حسن الزهراني والاستاذ علي الزهراني والاستاذ عبدالله الغامدي والاستاذ عبدالمحسن و الاستاذة نسرين طه والاستاذة سها منديلي والاستاذة زبيدة تركستاني والاستاذة حنان الغامدي .

image

image

image


لنشر أخباركم ومقالاتكم عبر صحيفة جدة التواصل على الايميل
jeddah.ch@gmail.com أو الواتسآب 0552550022



بواسطة : علي السعدي
 0  0  826
التعليقات ( 0 )