• ×

07:56 مساءً , الخميس 17 ربيع الأول 1441 / 14 نوفمبر 2019

معلمة تغرس حب التطوع في نفوس اطفالها الصغار

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
علي السعدي - جدة 
ضربت أحدى معلمات رياض الاطفال أروع الأمثلة في غرس القيم ، وذلك عندما غرست قيمة من أهم وأجمل القيم في نفوس أطفال الروضة وهي قيمة حب التطوع وعمل الخير ، وتبين ذلك من خلال مقطع يوتيوب من انتاجها انتشر مؤخراً لحفلها الختامي .
المعلمة أروى علي القرني معلمة رياض أطفال التقتها صحيفة جدة أون لاين لتشرح لنا فكرة هذا العمل ومدة تطبيقه والمعوقات التي واجهتها فيه . فبدأت حديثها قائلة :_
بداية أشكر الله عز وجل أن رزقني عقلاً يتفكر, درست وتعلمت , تخرجت من الجامعة بفضله ثم بفضل والدي ووالدتي ودعمهما. جعلني الله معلمة رياض أطفال وسهل أموري.. عملت سنتين في هذا المجال.. عملي كله مع أطهر من خلق الله الأطفا ل. علمتهم وتعلمت منهم, أحببتهم وأحبوني, خلال هذه السنتين ، كل يوم صباحاً أراهم, أصافحهم, أضمهم, يُدخلوا الفرح لقلبي وينسوني همي , بضحكتهم ببرائتهم بحديثهم بأسئلتهم ,بلعبهم بفرحهم وحزنهم . أدعو الله أن يسعدهم ويحفظهم وأن يصبحوا في المستقبل شباباً وشابات يفخر بهم الوطن .
واستطردت المعلمة حديثها بقولها :
أفخر كوني معلمة رياض أطفال وأدعو الله أن يجعل عملي خالصاً لوجهه الكريم.
ولأن التربية قبل التعليم.. استخدمت عملي وسيلة لغرس القيم والمبادئ والأخلاق المحمدية في أطفالي, العلم الحلم الجود الفضل البر الشكر الصبر اللين الرحمة العطف الحب الصدق التطوع التعاون الإخلاص الإحسان الكرم والعدل وغيرها الكثير.
وأخيرا أوجه شكري لأولياء أمور أطفالي على تعاونهم ومنحي الثقة, وأثق أن ما غرسته في نفوس أطفالي سينمو ويكبر بفضل الله ثم بفضل تربيتهم الواعية..
كما أشكر أطفالي وأقول لهم: أنتم بذرة الغد, بطهر قلوبكم تصنعون مجداً يفوق الخيال.. تذكروا دائما. من آدم جئنا ومن حواء, بديننا بفطرتنا بقيم نبينا برقي مبادئنا بنقاء ضمائرنا بإخلاصنا بعدلنا وبتسلحنا بالعلم.. نقيم حياة, نبني إنسان, نسهم في ازدهار الوطن, ونماء حاضرنا ومستقبلنا.. أحبكم وأضع كل أملي فيكم .
الجدير بالذكر أن مقطع اليوتيوب الذي وثقت به المعلمة عملها في غرس القيم وجد اهتمام كبير من المتابعين لوسائل التواصل الاجتماعي .

بواسطة : علي السعدي
 2  0  994
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1435-08-08 07:55 مساءً فاطمه القرني :
    مثلك أروى معلمة رائعة لأطفال في بداية حياتهم يتعلمون كل الصفات الحسنة سواء دينيه أو دنيويه ، ولقد وضعتي بصماتك في كل مكان تذهبين إليه فها هي الجبيل تفتخر بما علمتيه الأطفال خلال زيارتك للجبيل بمهرجان الربيع ( طفولة آمنة ) تمنياتي بالتوفيق والسداد في حياتك العلميةو العملية ❤❤
  • #2
    1435-08-09 03:52 صباحًا ام لارا :
    ماشاءالله اروى معلمه لبنتي لارا انسانه راقيه وعايه مثقفه متحضرته في تعاملها ابنتي

    تعلمت منها الكثير واحبتها من كل قلبها