• ×

02:47 مساءً , الأربعاء 16 شوال 1440 / 19 يونيو 2019

الجمعية العربية للثقافة والفنون بجدة تكّرم الفنان التشكيلي عبدالله نواوي

"آل صبيح" تكريم الرواد ظاهرة حضارية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - علي السعدي 
في ليلة من ليالي الوفاء التي تقيمها الجمعية العربية للثقافة والفنون بجدة للاحتفال والاحتفاء بالرموز والرواد الذين خدموا الحركة الثقافية والفنية في المملكة احتفلت الجمعية بتكريم أحد رواد الحركة التشكيلية السعودية الفنان التشكيلي الاستاذ عبدالله نواوي تفعيلاً لدورها الثقافي حيث أُقيم للفنان معرض شخصي احتوى على أكثر من ثلاثين عملاً فنياً متنوعة الأحجام وكذلك عرض لعدد من الدروع والأوسمة التي حصل عليها الفنان خلال مسيرته الفنية وقد شهد المعرض حضور جمع غفير من المثقفين والفنانين والمهتمين وعدد كبير من الفنانات والفنانين التشكيليين.
من جهته قال الأستاذ محمد آل صبيح أن تكريم الرموز والرواد واجب علينا وجمعية الثقافة والفنون بجدة تسعى إلى تكريم المثقفين والفنانين الذين لهم بصمة في مشهد الثقافي وقال أن التكريم ظاهرة حضارية في المجتمعات.
من جهة أخرى عبر نواوي عن سعادته بهذا التكريم من قبل الجمعية العربية للثقافة والفنون بجدة مقدماً شكره لمدير الجمعية العربية للثقافة والفنون بجدة الأستاذ محمد آل صبيح ورئيس لجنة الفنون البصرية أحمد الخزمري.
من جانبه قدم الفنان التشكيلي محمد الشهري كلمة بأسم الجمعية و"لجنة الفنون التصويرية تحديداً" وتحدث خلالها عن تجربة النواوي الكبيرة وإلى دوره التعليمي وتجربته الكبيرة.
ومن جانب آخر أشار الفنان هشام بنجابي في كلمة قدمها نيابة عن الفنانين التشكيليين إلى تجربة النواوي ومعاصرته له طيلة أربعين عاماً والى دوره الإنساني في دعم الفنانين.
الجدير بالذكر أن الجمعية العربية للثقافة والفنون بجدة خطت خطوات كبيرة في الربط بين الحركة الثقافية والفنية والفكرية في الآونة الأخيرة ولا تزال فعالياتها وأمسياتها مستمرة في الليالي الرمضانية.

image

image

image

image
بواسطة : علي السعدي
 0  0  139
التعليقات ( 0 )