• ×

02:57 صباحًا , الخميس 17 شوال 1440 / 20 يونيو 2019

العماري: 60٪ من السعوديين يستخدمون أقمشة صديقة للبيئة و70٪ من السيدات “المصنعة"

الأقمشة القطنية في المناطق الساحلية و”الصوف" في الوسطى

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - علي السعدي 
كشف الأستاذ وليد بن سالم العماري نائب رئيس لجنة ريادة الأعمال عضو لجنة الأقمشة والملابس الجاهزة بغرفة جدة بأن 60 في المائة من السعوديين يستخدمون الأقمشة الطبيعية الصديقة للبيئة مثل القطن والكتان أكثر من الأقمشة المصنعة كالبولستر، مبيناً بأن الأقمشة المستخلصة من الطبيعة مثل أقمشة القطن والكتان والحرير وتعتبر أقمشة صحية مناسبة للبشرة لاسيما لمن يعانون من الحساسية المفرطة في الجلد.
وبين العماري بأن هناك أقمشة مصنعة من مشتقات البترول وهي “البوليستر” وهي تستخدم بشكل واسع جدا لاسيما بين النساء نظرا لسعرها وقوتها وجودتها، مبيناً بأن من 60 إلى 70 في المائة من أقمشة العبايات هي أقمشة بوليستر، فيما تبلغ أقمشة الكتان 20 إلى 30 في المائة، في الوقت الذي بدأت تتزايد استخدامات آقمشة الكتان خلال الفترات السابقة بسبب كونه طبيعي وبارد وذو خيوط قوية فضلا عن فخامتها، فيما تستخدم أقمشة القطن بين السعوديات بشكل محدود باستثناء شراشف الصلاة التي تستخدم من القطن بشكل كامل، كما تزيد استخدامات الأقمشة الطبيعية مثل القطن في المناطق الساحلية بشكل أكبر من غيرها، فيما تزداد استخدامات الأقمشة الصوفية في المناطق الوسطى.
وآشار العماري إلى أن الكثير من الناس لديهم فكرة سلبية عن أقمشة البوليستر، مؤكدا بآن أقمشة البوليستر غير مضرة بالصحة ولكن لا ينصح باستخدامها كملابس داخلية لاسيما لمن لديهم حساسية، مبيناً بأن هناك أقمشة مضرة بالجسم والتي يكون فيها الاس الهيدرجيني عالي بسبب الصبغات وهي التي تؤثر على الجلد وتسبب مضاعفات كبيرة، مؤكدا بأن الجمارك السعودية تحدد نسبة محددة مسموح بها عالميا، مقدم الشكر للجمارك السعودية والهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة على اهتمامهم المتواصل بصحة المستهلكين.
وكشف وليد العماري بأن شهري رجب وشعبان يعتبران موسم استيراد الاقمشة في المملكة وذلك استعدادا لمواسم الاعياد، داعيا لاقتناء الاقمشة من السوق السعودي ومن الأسماء المعروفة نظراً لخضوعها لمختبرات متخصصة ومعايير محددة.
بواسطة : علي السعدي
 0  0  139
التعليقات ( 0 )