• ×

12:03 صباحًا , الإثنين 15 ذو القعدة 1441 / 6 يوليو 2020

لأول مرة .. دورة تتصدى للأخطاء الطبية وعمليات التجميل

في ظل تفاقمها بالمستشفيات لأول مرة دورة تتصدى للأخطاء الطبية وعمليات التجميل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - علي السعدي 
ينظم مكتب القانون السعودي لاول مرة ملتقى تدريبي يسلط الضوء على الأخطاء الطبية التي تكررت كثيراً في عدد من المستشفيات بداية من غدا يوم الاحد ولمدة ثلاثة ايام (24 إلى 26 مايو 2015م) في فندق كروان الفهد بالرياض ، بمشاركة كوكبة من الخبراء والمختصين يتقدمهم الشيخ الدكتور حمد الرزين رئيس الهيئة الصحية الشرعية بمنطقة الرياض، والمحامي إبراهيم المسيطير مستشار قانوني ورئيس قسم الشؤون القانونية بوزارة الصحة سابقاً، والدكتور زهير العسيري استشاري طب الطوارئ، وألمستشار القانوني أحمد المحيميد ، إضافة إلى رئيس مركز القانون والمستشار القانوني الدكتور ماجد قاروب.

وأشار رئيس مركز القانون المحامي ماجد قاروب أن الدورة التي تقام تحت عنوان (الأخطاء الطبية) وتستمر يومياً من الخامسة وحتى التاسعة مساءً، تركز على مجموعة من المحاور منها القوانين الحاكمة لأعمال الطب والصحة، اللجان القضائية في مجال الطب والصحة، إجراءات التقاضي والاختصاصات القضائية للصحة والعدل وديوان المظالم، الجوانب القانونية والطبية لعمليات التجميل، مسؤولية الطبيب والممارس الصحي والمنشأة الطبية في الأخطاء الطبية، المسؤولية التقصيرية والمهنية للأخطاء الطبية في القطاع الحكومي، الحقوق العمالية للقطاع الطبي الخاص، علاوة على التأمين والتعويض والأضرار في الأخطار الطبية، والطب الجنائي والتقارير الطبية.

وأوضح أن الدورة تستهدف قيادات ومنسوبي القطاعات الطبية في وزارات الصحة الدفاع الداخلية الحرس التعليم، المدراء والإداريين في جميع المستشفيات الحكومية والخاصة، المدراء الطبيين في المستشفيات الحكومية والخاصة، الأطباء العاملين في مجال عمليات التجميل، شركات التأمين الطبي، شركات الأدوية ومستحضرات التجميل والمستلزمات الطبية، شركات الصيانة والتشغيل للقطاعات الطبية، جمعيات الطبية المتخصصة، أساتذة وطلبة الطب وجميع الممارسين الصحيين، والقضاة أساتذة القانون والمحامون وطلبة القانون .

وشدد على أن الدورة تهدف إلى رفع مستوى الثقافة الحقوقية لجميع العاملين، والمنتمين للقطاع الطبي، من أطباء، وممارسين صحيين، وإداريين، من منسوبي وزارة الصحة، والقطاعات الحكومية، والخاصة، والمؤسسات، والهيئات العاملة في صناعة الطب في المملكة، حيث تناقش موضوعات الساعة، وتعمل على كشف المسؤولية القانونية لدى كل طرف من الأطراف سواء الطبيب أو الممارس أو المنشأة الطبية.


بواسطة : علي السعدي
 0  0  409
التعليقات ( 0 )