• ×

12:30 مساءً , الإثنين 4 شوال 1439 / 18 يونيو 2018

الأميرة موضي : المرأة السعودية شريك أساسي في التنمية بعهد الملك سلمان''

العرض الأول لأرقى تصاميم الأزياء ومسابقة أفضل تصميم ''مصممات المستقبل''

جانب من الحضور

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - علي السعدي 
أكدت صاحبة السمو الملكي الأميرة موضى بنت ناصر بن عبد العزيز آل سعود أن المرأة السعودية تحولت إلى رقم مهم وشريك أساسي في التنمية بعهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان "يحفظهما الله"، ومع صدور الكثير من القرارات التي واكبت تطلعاتها وساهمت في تعزيز قدرتها وتمكينها من العمل والإنتاج والإبداع في ظل مناخ صحي يسمح لها بتحقيق الكثير من أحلامها والتعبير عن نفسها''.
جاء ذلك خلال تدشين الأميرة موضى بنت ناصر مساء أمس الخميس لانطلاق فعاليات ''المعرض السعودي الدولي التاسع عشر للأعراس والذي يستمر لمدة ثلاثة أيام و الذي شهد أول وأرقى عرض أزياء نسائي من إبداعات ملتقى المصممات السعوديات بمشاركة وعرض أزياء المصممات العالميات أمل عنقاوي ولطفيه مؤمنة وبثينة بالجون ولبني شعبان وصبيحة أفغاني ورنا ريري ومنى الريحان حيث تم تقديم عرض الأزياء نخبة من الأسماء الكبيرة في هذا المجال بحضور النجمة الكويتية الإعلامية نهى نبيل التي تجولت في المعرض وأشادت بكل إبداعات المصممات السعوديات.
وكان من ضمن فقرات عرض الأزياء وبالإضافة إلى مسابقة تصميم الأزياء للمبتدئات''مصممات المستقبل''واختيار أفضل تصميم من خلال لجنة تحكيم من أهل الخبرة في هذا المجال والتي ستعرض نتائجها في آخر يوم للمعرض .
وعبرت سموها عن سعادتها بتواكب إطلاق النسخة الجديدة من المعرض التي تستهدف المرأة السعودية بشكل عام والمقبلات على الزواج على وجه الخصوص مع اليوم العالمي للمرأة وقالت''لقد ساهمت القرارات التاريخية التي أصدرها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في الفترة الأخيرة لتحقيق أهداف ومرتكزات رؤية 2030 من خلال دور تكاملي مع الرجل في بناء وتنمية الوطن في إطار الضوابط الشرعية التي تحفظ لها خصوصيتها ومكانتها وتتناسب مع طبيعتها البشرية لتتمكن من المشاركة المثمرة بكل فاعلية'' .
وأشادت الأميرة موضى بالمشاركة الناجحة لمصممات الأزياء السعوديات في المعرض السعودي الدولي التاسع عشر للأعراس، وقدرتهن على الوصول للعالمية، مشيرة إلى أن الأنامل السعودية نجحت في تقديم نفسها بشكل بارع ومميز مبدية إعجابها بتأثر الكثير من المصممات بالأزياء التراثية التي تعبر عن الأصالة الحجازية وعدد من مناطق المملكة.
ودعت سموها "سيدات الأعمال إلى دعم الأسر المنتجة والحرص على تواجدهن في جميع الفعاليات والمناسبات الكبرى تعزيزاً لمكانة هذه الفئة التي تمثل عنصراً مهماً من عناصر الاقتصاد الوطني في ظل توجه قيادتنا الرشيدة برفع مستوى الدخل لدى جميع أفراد المجتمع وإعطاء أولوية كبيرة للصناعة والحرف اليدوية والاهتمام بالكوادر البشرية كأساس لتحقيق التنمية الشاملة حيث شهد اليوم الأول للمعرض تنافساً كبيراً بين الشركات المحلية والعالمية المشاركة على جذب الزوار الذين اقتربوا من 2000 شخص وظهر التنافس اللافت على التواجد في السوق السعودي لتجهيزات الزواج الذي تتجاوز فاتورته ملياري ريال بالسنة.
بواسطة : علي السعدي
 0  0  143
التعليقات ( 0 )