• ×

04:04 مساءً , الثلاثاء 27 محرم 1439 / 17 أكتوبر 2017

«التعليم» تضع تغريدات منسوبيها تحت «المراقبة» وتطالبهم بـ6 معايير

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - متابعات كشفت وزارة التعليم عن وضعها تغريدات منسوبيها، وعلى رأسهم المعلمون، تحت مجهر رقابتها، وحددت حزمة من التنبيهات لكل منتمٍ للوزارة، وعلى رأسهم المعلمون الذين يديرون حسابات لمدارسهم أو حسابات شخصية، وطالبتهم بالالتزام بها.

ووفقاً لـ “الوطن” فقد جاءت تنبيهات وتوجيهات الوزارة لمنتسبيها، كالآتي:

1 – أن يتحروا الالتزام بالآداب والأخلاق العامة، وأخلاقيات المهنة، ولغة المحتوى ومفرداته.

2 – عدم الإساءة أو التهكم بأي شخص أو جهة حكومية أو غيرها.

3 – عدم متابعة الحسابات المشبوهة، أو إعادة نشر مواد أو تغريدات حسابات عنصرية أو إباحية أو حسابات تثير الفتن.

4 – عدم المشاركة في أي وسم يسيء إلى أي جهة داخلية أو خارجية، أو الشخصيات المعنوية أو الاعتبارية أو المثيرة للجدل أو تتعارض مع مصالح الوزارة وسياسات الدولة.

5- الالتزام بالتقويم والنقد للعمل التربوي، ومساراته الرسمية، والتواصل بذلك مع الوزارة أو الإدارة أو الأقسام والمدارس ولا يتم ذلك من خلال الحسابات الإلكترونية الرسمية العامة.

6- مراعاة الأنظمة المتعلقة في نشر أو إعادة النشر أو التفضيل من خلال حسابات مواقع التواصل الاجتماعي.

وتأتي توجيهات الوزارة للمعلمين، بعد يومين فقط من إعلان المتحدث الرسمي لوزارة التعليم مبارك العصيمي طي قيد “المعلم يحيى المعجمي” والذي غردت بعدة تغريدات أثارت جدلاً واسعاً خلال الآونة الأخيرة.

وقال العصيمي “إن الوزارة قامت بمراجعة تغريدات المعجمي، التي تطاول فيها على بعض رموز الدولة، وتجاوز حدود عمله، وكشف عن فكره المتطرف الذي يتنافى مع توجهات بلادنا ورسالة التعليم السامية فيها، وقد اتخذت الوزارة بشأنه الإجراءات اللازمة، وتم طي قيده والاستغناء عن خدماته”.

وأكد المتحدث الرسمي باسم وزارة التعليم، أنه مكان لمثل هذا الفكر في التعليم، وأنها ستتخذ الإجراءات الحازمة والحاسمة حيال ذلك.
بواسطة : فريق التحرير
 0  0  31
التعليقات ( 0 )