• ×

12:20 مساءً , الإثنين 23 ربيع الأول 1439 / 11 ديسمبر 2017

نائب "أمير مكة" يفتتح 26 مشروعاً تعليمياً بالعاصمة المقدسة

بمشاركة القطاع الخاص وتحقيقا لرؤية المملكة 2030

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مكة المكرمة - علي السعدي 
دشن نائب أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز اليوم عدداً من المشاريع التطويرية التعليمية بتعليم مكة والتي تشمل 26 مشروعاً بتكلفة إجمالية تجاوزت 329 مليون ريال والتي تم تنفيذها بمشاركة القطاع الخاص تحقيقا لرؤية المملكة 2030.
جاء ذلك خلال احتفال الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة باليوم الوطني السابع والثمانين للمملكة العربية السعودية والذي كان تحت شعار ( رؤية وطن ) بثانوية غرناطة بالشرائع.
وافتتح نائب أمير منطقة مكة المبنى الجديد لثانوية غرناطة الذي يتسع لـ 840 طالب وبتكلفة إجمالية تقدر بـأكثر من 13 مليون ريال متجولاً في قاعات المدرسة، مطلعاً على بعض الدروس.
وحضر سموه تحية العلم والنشيد الوطني إيذاناً ببدء الحفل الخطابي الذي بُدء بالقرآن الكريم ثم كلمة مدير عام التعليم بمنطقة مكة المكرمة أ.محمد بن مهدي الحارثي قال فيها أهلاً ومرحباً بكم يا صاحب السمو وصحبكم الكرام في حفل يتزامن مع ذكرى كريمة غالية علينا جميعاً وهي مناسبة اليوم الوطني 87 الذي وحد فيه جدكم المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن رحمه الله هذا الكيان العظيم المملكة العربية السعودية في الأول من الميزان لنجدد فيه الولاء والطاعة لقيادتنا الرشيدة ونجدد فيه البيعة المباركة لخادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله ونستشعر من خلاله النعم الجزيلة التي أنعم الله بها علينا ونعي دورنا ومسؤوليتنا في بناء الوطن الغالي والمحافظة على مكتسباته العظيمة ومواصلة انجازاته المباركة وعطاءاته المتواصلة وتطوره المنشود الذي يشهده القاصي والداني في كافة المجالات القيمية والتنموية والخدمية ومن خلال المشاريع العملاقة والخطط الطموحة والتنمية الشاملة.
وأضاف إن الأسرة التعليمية بمنطقة مكة تتشرف بتواجدكم هذا اليوم بينها لتشاركونا الفرحة الكبرى باليوم الوطني لتعزيز قيم الولاء والانتماء التي ترسخها مؤسساتنا التعليمية والتربوية على مدار العام وكذلك تدشين مشروعاتها المدرسية في ظل مايشهده التعليم العام في المملكة من تطور ونمو وتركزت أهم ملامحه في تنفيذ خطط إستراتيجية تختص بالعملية التعليمية والارتقاء بها وإيجاد بيئات تعليمية جاذبة للطلاب والطالبات ومشروعات شاملة في المناهج والأنشطة اللاصفية وتطوير أداء المعلمين والمعلمات والمنشآت التعليمية والتي يصل عددها لـ 26 مشروع بالإضافة إلى أربعة مشاريع وزارية بقيمة إجمالية قاربت أربعة ملايين ريال ستدشنونها اليوم قامت عليها شركة تطوير للمباني بتصاميم فريدة وجودة عالية ووقت قياسي .
وقال إن منطقة مكة المكرمة حظيت وتحظى ولله الحمد والمنة بنصيب وافر من المشروعات التعليمية المختلفة في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان حفظهما الله وتلقى اهتماماً ومتابعة وحرصاً من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة وسموكم الكريم لتكون مكة بإذن الله في الطليعة وفي العالم الأول كما أرادها الله لها وبما يوجه به قادتنا الميامين للعمل والرقي بها باتجاه تنفيذ رؤية المملكة العربية السعودية 2030 م لتحقق التنمية الشاملة والازدهار لوطننا ورفاهية مواطنينا.
واختتم الحارثي كلمته بالشكر الجزيل لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر نائب أمير منطقة مكة لتشريفه حفل الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة باليوم الوطني السابع والثمانين وتدشين عدد من المشاريع التعليمية شاكراً في الوقت نفسه شركة تطوير المباني ولكافة شركاء النجاح من الجهات الحكومية ومنسوبي التعليم وفرق عملهم وكافة اللجان العاملة.

image

image

image

image

image

image

image
بواسطة : علي السعدي
 0  0  74
التعليقات ( 0 )