• ×

12:10 مساءً , الإثنين 23 ربيع الأول 1439 / 11 ديسمبر 2017

2500 زائر في اليوم الأول من فعالية المرح في الحركة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - علي السعدي 
يعيش عشاق الرياضة إنطلاقاً من يوم أمس الأربعاء في ملعب الكعكي بحي الخالدية بجدة، حدثاً هو الأول من نوعه! حيث فتحت فعالية "المرح في الحركة" التي تنظمها الهيئة العامة للترفيه لمدة ثلاثة أيام أبوابها مجاناً من الخامسة عصراً وحتى الحادية عشرة مساء، لتقدم للعائلات من سكان وزوار المنطقة أكثر من 10 أنشطة جمعتها لهم في مكان واحد.
الفعالية التي تحتضن المتخصصين في الصحة والتغذية والرياضة من مدربين ومدربات من فئة الشباب ومن من الجنسين في المملكة ولأول مرة، تباينت فيها الأنشطة ما بين ركوب الدراجات لإستثمار الطاقة الحركية في تشغيل فيلم عائلي يعرض على شاشة كبيرة، وسباق لإجتياز العقبات، وتحديات ترفيهية يشرف عليها مدربون رياضيون متخصصون يحصل الفائز فيها على جوائز مالية. بالإضافة إلى العديد من الألعاب المجسمة بأحجام ضخمة كالشطرنج العملاق والبلياردو والجولف وغيرها.
وعلى عكس التوقعات، تجاوز عدد الحضور في يوم الفعالية الأول 2500 شخص استمتعوا بممارسة الحصص الرياضية المجانية التي تنوعت ما بين اليوجا والإسترخاء والزومبا أو (برنامج اللياقة البدنية الكولومبي) وتمارين البوتكامب التي تستلزم طاقة بدنية ولياقة عالية!
الدكتور ريان كركدان وهو طبيب ومدرب رياضي متخصص، عبر عن سعادته في المشاركة بتنظيم المعسكر التدريبي للشباب والإشراف عليهم وتقديم النصائح الرياضية التي يحتاجونها لبناء جسد رياضي قوي، كون هذه المعسكرات الرياضية غيرت حياة الكثير على حد تعبيره.
أما المدربة الرياضية ريهام كمال والمشرفة على المدربات المشاركات، فقالت بأن المساحة المغلقة الخاصة بالسيدات حظيت بإقبال دفعها لإعادة جدولة بعض الحصص وزيادتها لإستيعاب العدد الكبير من السيدات والأطفال اللاتي حضرن مرتديات ملابسهن وأحذيتهن الرياضية ليمارسن الأنشطة ويخرجن الطاقة السلبية وضغوطات الحياة اليومية.
في المقابل استمتع جزء كبير من الحضور بمشاهدة الفيلم الذي عرض على الشاشات السينمائية في الهواء الطلق، بينما تعلمت مجموعات أخرى أشهى وألذ الأطباق الصحية من أخصائية التغذية العلاجية المعتمدة ماسة بيطار الحاصلة على ماجيستير في علوم التغذية من جامعة كينغز كولدج لندن..
المنسقة الإعلامية للفعالية رندا الشيخ أكدت على أهمية إقامة مثل هكذا فعاليات تقدم فائدة صحية ونفسية للحضور، كون الرياضة أحد أهم الأدوات لترسيخ مفهوم الرياضة المجتمعية بعد أن ارتبط الإنسان بالأجهزة الإلكترونية حتى أصبح أسيراً لها.
المشرف على الفعالية زكي حسنين شكر بدوره الهيئة العامة للترفيه على اهتمامها بالشأن الصحي والذي بدوره يؤثر بشكل مباشر على قطاع الإقتصاد كونها أحد فروع الإقتصاد الحديث! فممارستها له أهمية اقتصادية ثنائية بالنسبة للفرد والدولة، فهي من جهة تحسن قدراته الصحية والبدنية وتطيل عمره الإنتاجي وتقلل فرص إصابته بإذن الله، وجهة أخرى تعمل على زيادة كفاءة المواطن وحفظ معدلات الإستهلاك العلاجي والتأهيلي .
يذكر أن الفعالية لفتت انتباه العديد من نجوم السوشيال ميديا والمهتمين بالتغذية الصحية.

image

image
بواسطة : علي السعدي
 0  0  99
التعليقات ( 0 )