• ×

07:24 مساءً , الخميس 17 ربيع الأول 1441 / 14 نوفمبر 2019

لؤلؤة الفيصل ترعى فعالية المؤتمر الدولي الأول للمالية الاسلامية

لؤلؤة الفيصل ترعى فعالية المؤتمر الدولي الأول للمالية الاسلامية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - علي السعدي 
اقامت جامعة عفت برعاية كريمة من صاحبة السمو الملكي الأميرة لؤلؤة الفيصل (نائب رئيس مجلس الامناء والمشرف العام على جامعة عفّت) في يومي الثلاثاء والأربعاء 26-27 محرم 1436هـ الموافق 18-19 نوفمبر/ 2014م فعالية المؤتمر الدولي الأول للمالية الإسلامية السلوكية .
حيث سلط المتحدثين في المؤتمر الضوء على نظرية المالية الإسلامية والدور المهم الذي تلعبه في تطوير مجالي المصرفية وصناعة المالية الإسلامية.
وتضمن المؤتمر جلسة حوار اقامها البروفسور حسن الدين عزيز من جامعة عفت مع المتحدث الرئيسي الدكتور محمد عزمي عمر (مدير معهد البحوث الإسلامية والتدريب) حول الدور الذي تلعبه نظرية المالية الإسلامية في تطوير مجالي المصرفية المالية الإسلامية، ومحاضرة لدكتور طاهر طياشي حول الوقف والزكاة والتمويل الأصغر. وايضاً محاضرة للدكتور جمال الدين فليل حول اداء المؤسسات المالية الإسلامية و مشاركة للدكتور حسن الدين عزيز من جامعة عفت حول الأخلاقيات الإسلامية ثم محاضرة للدكتور محمد محيس من جامعة عفت حول الوقف والتمويل الأصغر ثم لقاء مع الدكتور محمد مالك حول التحديات التي تواجه المالية الإسلامية.
وافتتح اليوم الثاني بجلسة حوار يديرها الدكتور عبد الغني الشابي من جامعة عفت مع المتحدث الرئيس الأستاذ ياسر دهلوي الرئيس التنفيذي لدار المراجعة الشرعية ليسلط الضوء على النظريات المالية والمراجعة الشرعية تلاها حوار الدكتور شبير أحمد من جامعة عفت عن المسائل القانونية والدين .
ورتبت المحاضرات المتزامنة بداية من الدكتور حسن الدين عزيز من جامعة عفت، حول التمويل الإسلامي والأزمات المالية ثم الدكتور عبدالغني الشابي من جامعة عفت حول أداء المؤسسات المالية الإسلامية ثم الدكتور محمد إدريس من جامعة عفت في التمويل الإسلامي والأخلاق والقيم تبعها محاضرة الدكتور محمد الهدار جامعة عفت حول السياسة النقدية .
من جانبها ذكرت الدكتورة ميرفت شومان عميدة كلية الأعمال أن الجامعة بدأت من عام 2009 بكلية الأعمال وبدأت معها فكرة عمل مؤتمرات وتطويرها حيث نشأت فكرة المالية الإسلامية وخصوصاً أن هذا ما يميز الجامعة عن باقي الجامعات السعودية في هذا التخصص بالذات وبشهادات الماجستير والدكتوراه ثم عملت الجامعة الكرسي العلمي مع توظيف دكاترة مختصين بها المشروع وتم تأسيس البكالوريوس والدكتوراه لبنات الجامعة .
ثم الحقت بأن المؤتمر كان ناجح بكل المقاييس بالرغم من العقبات التي واجهتهم مثل تأخير إصدار الفيز للضيوف القادمين من خارج المملكة والباحثين .
ثم بينت أنها راضية كل الرضى عن ما قدم من برامج وعن ما ظهر به المؤتمر وخصوصاً أنه الأول للرجال والنساء على مستوى السعودية وسيكون وسيلة تطوير لطلاب الماجستير وذلك من خلال الاستفادة من المدربين والباحثين والاوراق البحثية التي نوقشت خلال المؤتمر .
وأردفت بأننا لن نقف عند هذا الحد بل سيكون هناك مؤتمرات قادمة بلا شك وستكون جامعة عفت قائداً لها ونهدف أن نكون المركز الرئيسي للأبحاث في السعودية في المالية الاسلامية .
واوضحت سعادتها أن هناك تعاون سيكون مع الاستاذ ياسر دهلوي و الدكتور محمد عزمي في عمل مشاريع بحثية يستفيد منها طلاب الماجستير والدكتوراه سواء من جامعة عفت أو من خار ج الجامعة ليتم تطبيقها في كل انحاء العالم .
ومن جانب آخر ذكر الأستاذ ياسر دهلوي المدير التنفيذي للإدارة والمراجعة الشرعية أن فكرة المؤتمر فكرة جديدة تتكلم عن نظرية المالية السلوكية وهي نظرية تقابل النظرية المالية التقليدية وما يميزها هو ربطها بموضوع التمويل الإسلامي أو المالية الإسلامية فبالتالي هي فكرة جيدة وجميلة وجديرة بالبحث خاصة أن القائم على هذا المؤتمر جامعة عفت وبالتالي فهي بلا شك المكان المناسب خصوصاً مع طرح الافكار الجديدة التي يستفيد منها الطلاب والباحثين وقد تكون مستقبلا ابحاثاً جديدة وتثري العمل المالي الاسلامي .
ثم قال أن الجامعة مفتوحة ابوابها للدراسة والبحث والتطوير فكون جامعة عفت أول جامعة سعودية تعمل مؤتمر بالمسمى هذا والموضوع هذا فهذا حقيقة سبق جيد لها .
ثم بين أن ما قدم من برامج ومحاضرات خلال المؤتمر طريق لبحوث وافكار جديدة ولجامعة عفت السبق في ذلك على مستوى الجامعات في طرح برنامج الماجستير في المالية الاسلامية . ثم الحق أننا نحتاج إلى نطرح فرضيات لنخرج منها بمفاهيم جديدة تساعد في تطوير النظرة للمالية الإسلامية ويتحسن ادائها و نطمح أن يكون هذا المؤتمر بداية لمجموعة افكار جديدة تكون مواضيع لمناسبات قادمة بإذن الله . وقال فيما يخص التعاون مع الجامعة أنه سبق له في برنامج الماجستير وسيفتح ايضاً باب التعاون مستقبلا في مشروعات أخرى
وقال ايضاً أن نسبة الحضور كانت طيبة وستكون أكثر مستقبلاً بإذن الله .
وتمنى أن يكون الطلاب والطالبات عامل تطوير بأفكارهم وبمفاهيم جديدة يطوروا بها انفسهم ومجتمعهم واقتصادهم ويأخذوا مثل هذه المؤتمرات بجدية ويستثمرون اوقاتهم في الجامعة بأفضل الطرق .
ومن جهتها شكرت الأستاذة إخلاص فؤاد زمزمي جامعة عفت على هذا المبادة المتميزة الأولى من نوعها على مستوى المملكة العربية السعودية أن اقاموا المؤتمر الاول للمصرفية الاسلامية من منظورات مختلفة .
والحقت قائلة أن المؤتمر سلط الضوء على المصرفية الاسلامية بطرح كثير من الاوراق البحثية والاوراق العلمية والتركيز على ابرز القضايا التي يواجها الآن المصرفية الاسلامية والبنوك وهي تدير مثل هذه الاستثمارات والاموال من مختلف النواحي والجوانب .
وقالت أن مثل هذه المؤتمرات يحدث فيها مناقشة واطلاع اكبر على وجهات نظر منوعة من زوايا مختلفة . مما يجعل الطالب والطالبة أكثر وعي ونضج بالقضايا الموجودة حالياً في المصرفية الاسلامية وكيف يعيش واقع استثماري متطور وهذا أهم هدف ممكن نصل له من خلال هذا المؤتمر .
وقالت ايضاً أن هذا المؤتمر مؤتمر عالمي تتنوع فيه الأبحاث والاوراق العلمية وسيضع لنا أسس كمجتمع وسيجعلنا نفكر بشكل جماعي ونتشارك افكارنا مع متخصصين في هذا المجال . وقدمت شكرها ايضاً للدكتورة هيفاء جمل الليل مديرة الجامعة وللدكتورة ميرفت شومان عميدة كلية الاعمال على جهودهن .
ومن جهة ثانية عبرت شهد الحميد طالبة كلية الأعمال بقولها تشرفت بحضوري للمؤتمر الاول للمصرفية الاسلامية كطالبة بجامعة عفت واشكر الجامعة والقائمين عليها على تبنيها مثل هذه المؤتمرات فالأنشطة والمؤتمرات مهمة جداً بالنسبة لنا . كما اشكر الدكتور محمد هداد وكذلك الدكتور محمد عزمي و الاستاذ ياسر دهلوي الذين شرفونا بحضورهم وافادونا بعلمهم وشاركونا بتفاصيل كانت غائبة عنا .
ودعت إلى عقد مثل هذه المؤتمرات في مجتمعاتنا الاسلامية ليستطيع الطلاب والطالبات اثبات وجودهم في نطاق العمل السعودي والعربي . وبينت أن تخصص ريادة الأعمال من التخصصات الجديدة والتي هي على نطاق ضيق في السعودية وسيكون بناء المرأة السعودية من خلاله وهذا المؤتمر ومثيله من المؤتمرات يصقل معلوماتهن ويزيد خبراتهن بهذا المجال لتكون ضمن اطار اسلامي وتمويل اسلامي وبالطريقة الصحيحة التي تتلاءم مع شريعتنا الاسلامية .
وقالت في نهاية حديثها بأن الحضور كان جيد وجهودك دكتورة هيفاء جمل الليل والدكتورة ميرفت واضحة وملموسة في هذا المؤتمر .
كما اعربت أروى عادل عالم مساعدة عميد كلية الأعمال وطالبة الماستر بالجامعة عن سرورها بما تحققه جامعة عفت من تميز في مجال المؤتمرات التعليمية والاوراق البحثية والعلمية وقالت بالنسبة للمؤتمر كان على المستوى المأمول والشخصيات اللي حضرت مهمة وتمنت مشاركة الطلاب والطالبات من خارج الجامعة في المؤتمرات القادمة و قالت ايضا مما زاد اعجابي انه لم يقتصر على الجانب الاكاديمي بل تعدى إلى الجانب العملي وهذا ما ميزه اضافة إلى أنه المؤتمر الأول للمالية الاسلامية .
ونصحت عالم في نهاية حديثها الطلاب والطالبات الاستفادة مما تقدمه لهن جامعتهن من انشطة ومؤتمرات مهمة .
ومن جانب اخر تحدثت رزان ابراهيم الطويرقي معيدة بجامعة الطائف وطالبة ماستر بجامعة عفت قائلة أن المؤتمر جدا رائع واستفدت ملاحظات كثيرة كطالبة مبتدئة للماستر وشد انتباهي حضور خبراء على مستوى عالي من خارج المملكة ليعرضوا لنا خبراتهم ورسائل الدكتوراه الخاصة بهم والابحاث التي عملوها . مما سد الفجوة الكبيرة التي يجدها كل طالب بين ما يدرس وما يحدث على أرض الواقع . وهذه المؤتمرات تربط الطالب بالواقع ليخرج لارض الواقع وهو جاهز .
وقالت ايضاً أن رضاي جداً عالي عن ما قدم في المؤتمر وسعيدة جداً لأنني اتيحت لي الفرصة لاكتسب الخبرة من الخبراء المشاركين بالمؤتمر في مجال المالية الاسلامية . أما بالنسبة للحضور فما كانت بمستوى الشخصيات التي حضرت لانهم مميزين وأوراقهم البحثية جداً مميزة .
وقدمت في نهاية حديثها نصيحة وهي أن تخصص المالية الاسلامية من الفرص الجديدة والمفيدة ولها احتياج كبير . كما قدمت شكرها وتقديرها للجامعة على ما قدمت من انشطة ومن ربط الطالبات بالواقع وما ستقدمه ايضاً مستقبلاً
الجدير بالذكر أن جامعة عفت قدمت الشكر لمن ساهم في دعم المؤتمر كرعاة وهم كل من مؤسسة عكاظ للصحافة والنشر و شركة بيبسي و مايولينا للحلويات وذلك لدعم التواصل البناء بين جامعة عفت وأفراد المجتمع ومؤسساته .

image

image

image

image

image

image

image
بواسطة : علي السعدي
 0  0  909
التعليقات ( 0 )