• ×

04:51 صباحًا , الإثنين 2 ربيع الأول 1439 / 20 نوفمبر 2017

طالبات كلية القانون بجامعة دار الحكمة يتصدرن منصة وليم فيس التحضيرية للمحاكمات الصورية السابعة في الكويت

تماشيًا مع رؤية المملكة 2030

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - علي السعدي شارك فريق طالبات كليّة القانون والعلاقات الدولية من جامعة دار الحكمة في مسابقة وليم فيس التحضيرية للمحاكمة الصورية في القانون التجاري الدولي في الكويت، وقد انطلقت مسابقة وليم فيس التحضيرية للمحاكمة الصورية بدورتها السابعة في 7 فبراير واستمرت لغاية 11 فبراير 2017.
وتأتي أهمية هذه المسابقة من كونها تصقل مهارات المشاركين في مجالات البحث، والكتابة، والترافع، والمدافعة القانونية في مجال التحكيم التجاري الدولي. كما توّفرتجربة المحكمة الصورية فرصًا فريدة لجميع الطلاب المشاركين للتواصل مع قادة التحكيم الدولي والإقليمي، وتبادل الخبرات المهنية، وتوظيف المحامين المؤهلين، وتخولهم أن يكونوا جزءا من الشبكة الإقليمية من أبرز محامين المعاملات القانونية.
ولطالما كانت جامعة دار الحكمة بيئة محفزة لتمكين وتطوير الشابات وتقديم الدعم لهن ليصبحوا فاعلات ومنتجات في المجتمع الأمر إنطلاقًا من رؤية الجامعة إعداد راعية رائدة قائدة التي تتماشى مع رؤية المملكة 2030 التي أطلقها ولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان آل سعود –حفظه الله-، ومن أهم وسائل تطوير المهارات المشاركة في المسابقات الأساسية. وكان فريق جامعة دار الحكمة قد بدأ التحضير للمسابقة منذ بداية فصل الخريف كونهن على بيّنة بأهميّة هذه المنافسة وصعوبتها.
"الإرادة والتصميم صفات تلازم طالبات جامعة دار الحكمة فتتحول إلى أهداف عملاقة في كل منصّة تتصدر فيها طالباتها" بهذه الكلمات علّقت مديرة الجامعة الدكتورة سهير حسن القرشي على فوزالطالبات في المسابقة. وقد أثنت على الجهود المتميزة لقسم القانون الذي استحوذ على أغلب محاور المرافعة. وأضافت الدكتورة سهير: "المشاركة للمرة الخامسة والفوز مرة جديدة في هذه المنافسة الصورية البارزة ينعكس إيجابًا على الطالبات والجامعة ككل، كما يدلُّ ذلك على كفاءة خريجاتنا وتميّزهنّ. وأردفت الدكتورة سهير قائلة: "برامج جامعة دار الحكمة تتماشى مع رؤية المملكة السعودية 2030 التي تخطط لدمج المزيد من النساء في سوق العمل، ومعًا سنتمكن –بإذن الله-من زيادة مشاركة المرأة من 22٪ إلى 30٪".

وقد علّق الأستاذ ماجد قاروب رئيس مكتب ماجد قاروب للمحاماة والإستشارات القانونية بجدة والحائز على جائزة أفضل محامي سعودي قائلاً: "جامعة دار الحكمة لم تُفز بالمركز الأول فقط، بل نالت إعجاب وتقدير جميع أساتذة القانون وكبار المحامين ومسؤولي الجامعات من مختلف دول العالم حيث كانت الجامعة موضوع الساعة خلال الأيام الماضية. وكوني كنت ضمن روساء هيئات التحكيم في المسابقة حقيقة أمر مشرف للوطن والعلم والقانون."
وهذه هي المرة الخامسة التي يشارك فيها فريق جامعة دار الحكمة في مسابقة وليم فيس التحضيرية للمحاكمات الصورية في الكويت. وتضمن فريق جامعة كلّ من الطالبات: دعاء عامر، نوف بانان، تالا بخاري، آية هاشم، لينا سماحة، ود منصور، رهف زيني مع المدربتين لينا بقشان، ولمياء العتيبي وكليهما من خريجات برنامج القانون ومن المشاركات والفائزات في المسابقات السابقة.
وقد تنافس فريق جامعة دار الحكمة مع 16 فريق من دول مختلفة من ضمنها: إيران، والعراق، ولإمارات العربية المتحدة، وأفغانستان، وقطر، والكويت، والأردن، ولبنان، وتونس والبحرين. وقد فاز الفريق السعودي فريق جامعة (دار الحكمة جامعة) بجائزتين، جائزة أفضل مترافعة (ود مسعود) وجائزة المركز الأوّل للفريق الفائز.
وعلّق الأستاذ مايكل باتشت-جويس، محام، ومحكم المملكة المتحدة في مسابقة وليم فيس الصورية في حديث للسيدة سايرة القاسم، منسقة برنامج القانون في جامعة دار الحكمة قائلا: "أقدم لجامعة دار الحكمة أحرّ التهاني على هذا على العمل الرائع على الصعيد الفردي وعلى صعيد الفريق. لقد قدم الفريق نتيجة رائعة وممتعة في النهائي، ونجح بتحقيق الفوز على الرغم من المنافسة القوية. واليوم أقول لكن: "ستشاركن في مسابقة فيينا وسيكون الفوز حليفكن." وقد أشرف كلّ من البروفيسور غاري بورن، محام، والمحكم الأساس في السلطات البريطانية للتحقيق العالمي، والأستاذ مايكل باتشت-جويس، محام، ومحكم في بريطانيا ومحكم في بريموت، والأستاذ ديفد بيغج، نائب المستشار القانوني، وزارة الخارجية الأمريكية، على تدريب الطالبات منذ سبتمبر 2016.

image

image

image

لنشر أخباركم ومقالاتكم وتهانيكم وإعلاناتكم التجارية عبر صحيفة جدة التواصل
ايميل jeddah.ch@gmail.com
واتس آب 0552550022
بواسطة : علي السعدي
 0  0  266
التعليقات ( 0 )