• ×

06:49 صباحًا , الخميس 11 ربيع الثاني 1442 / 26 نوفمبر 2020

اللقاء السنوي الثاني لأمناء المكتبات العامة في المملكة العربية السعودية بجدة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
علي السعدي - جدة بحضور معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجه تنظم وكالة الوزارة للشؤون الثقافية اللقاء السنوي الثاني لأمناء المكتبات العامة في المملكة يوم غد الثلاثاء 1435/8/26 هـ بمقر المكتبة العامة في جدة.
وعبر وكيل وزارة الثقافة والإعلام للشؤون الثقافية الدكتور ناصر الحجيلان عن سعادته برعاية معالي وزير الثقافة والإعلام لهذا اللقاء وافتتاح فعالياته، وأنها تمثل دعما لمنسوبي الإدارة العامة للمكتبات العامة في المملكة، منوها بالمتابعة التي يوليها معالي نائبه الدكتور عبدالله الجاسر للمكتبات العامة ومنسوبيها.
وبين أن لقاء هذا العام يأتي بعنوان " تحديات الواقع وتطلعات المستقبل في المكتبات العامة " وبرنامج عمل يتضمن عدد من المواضيع المهمة.
وأوضح الحجيلان أنه ستتم مناقشة الأعمال التي تقوم بها المكتبات العامة في المحافظات والمراكز ضمن مهام وكالة الوزارة للشؤون الثقافية، والتوجهات الحديثة للمكتبات والتطورات في المجالين التقليدي والالكتروني.
وأشار وكيل الوزارة للشؤون الثقافية إلى أن لقاء هذا العام يتضمن أيضاً التعريف بأهمية الإعلام الثقافي ودوره في المكتبات العامة، وإبراز النشاطات الثقافية أمام الرأي العام والتواصل مع زوار المكتبات العامة، وإيجاد قنوات للتواصل مع المجتمع.
من جهته أوضح المشرف العام على الإدارة العامة للمكتبات عبد الله بن حسن الكناني أن هذا الاجتماع هو الثاني من نوعه لأمناء (85) مكتبة لمراجعة ودراسة آليات العمل وطرح التجارب الأخرى التي يمكن الاستفادة منها في تطوير الأداء والنهوض بالمكتبات العامة لخدمة الزوار والباحثين.
وبين أن مواضيع اللقاء الرئيسية تشتمل إضافة إلى موضوع هذا العام على دراسة ومراجعة ما تمت مناقشته في اللقاء السابق من القواعد التنظيمية للمكتبات العامة وإجراءاتها وتطبيقاتها؛ لافتا إلى أن تدريب أمناء المكتبات وإطلاعهم على كل مايستجد في مجال عملهم وإتاحة الفرصة للاستفادة من الخبرات المحلية والدولية هو من أولويات العمل في المكتبات العامة وهو مايوليه معالي الوزير ونائبه وسعادة الوكيل للشؤون الثقافية كل اهتمام لخدمة رواد المكتبات العامة وتهيئة البيئة فيها لكي تكون جاذبة وفعالة.
بواسطة : علي السعدي
 0  0  578
التعليقات ( 0 )