• ×

08:16 صباحًا , الخميس 5 ربيع الأول 1439 / 23 نوفمبر 2017

صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز شخصية العام الداعمة للعمل الانساني في مجال الاعاقة لعام 2016

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الرباض - متابعات بارك أعضاء الأمانة العامة لجائزة الأمير سلطان بن سلمان لحفظ القرآن الكريم للأطفال المعوقين فوز صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين رئيس مجلس أمناء مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة، بجائزة شخصية العام الخليجية الداعمة للعمل الإنساني في مجال الإعاقة لعام 2016م؛ وذلك تقديراً لدوره البارز في دعم الأعمال الإنسانية وتشجيعها.
وقال أمين عام الجائزة الأستاذ عبدالعزيز بن عبدالرحمن السبيهين إن الأمانة عقدت اجتماعاً مؤخراً بمقر جمعية الأطفال المعوقين في الرياض لمناقشة الاستعدادات المبكرة للدورة 21 للجائزة، التي سيقام حفلها الختامي في مدينة حائل يوم الثلاثاء 22/6/1438هـ. برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز، أمير منطقة حائل، وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، راعي الجائزة، وذلك في إطار ما تحظى به الجائزة من تقدير وريادة على مدى أكثر من 20 عاماً.
وقال السبيهين إن الاجتماع ناقش إجراءات انعقاد الدورة القادمة، والخطة الإعلامية المصاحبة لها، ومتابعة اعمال اللجان الفرعية وما تم إنجازه من قرارات وتوصيات سابقة. مشيراً إلى أن الاجتماع بحث عدداً من الموضوعات المستجدة. ومشيداً بإقبال مؤسسات الرعاية ومراكز التأهيل ومدارس تحفيظ القرآن في كافة مناطق المملكة والدول الخليجية للمشاركة في فعاليات الجائزة، التي تبدأ تصفياتها الأولية للبنين بمدينة الرياض يوم الاحد 22/5/1438هـ، فيما تبدأ تصفيات البنات بالرياض يوم 23/5/1438هـ، ويقام الحفل الختامي للبنات يوم الأربعاء 23/6/1438هـ.
ودعا المؤسسات والجمعيات الى المسارعة بتقديم أسماء المرشحين والمرشحات للمنافسة، قبل يوم 12/5/1438هـ، حتى تتمكن اللجان الفرعية من استكمال خطوات التقييم وفقاً لشروط الجائزة. موضحاً أن المسابقة تشهد كل عام اقبالا كبيرا من العديد الجهات التعليمية والخيرية وكذلك من دول مجلس التعاون الخليجية مما يعكس الحضور المتميز للجائزة وتفردها في تنشئة الأطفال المعوقين على حفظ القرآن الكريم وتعلم مبادئ واخلاق الدين الحنيف.
وأوضح السبيهين أن الأمانة العامة للجائزة كانت قد أقرت بتوجيه من سمو الأمير سلطان بن سلمان راعي الجائزة، التوسع في مستويات الفروع، حيث جرى إحداث مستوى رابع بكل فرع من فروع الجائزة الثلاثة، وذلك لاستيعاب المزيد من الحفاظ الذين ارتفعت مستويات الحفظ لديهم، مضيفاً أن الجوائز المالية للمسابقة ستصل بعد زيادة المستويات للجنسين الى نحو 600 ألف ريال. حيث يتكفل راعي الجائزة الأمير سلطان بن سلمان من ماله الخاص، قيمة الجوائز وكافة تكاليف انتقالات وإقامة المشاركين والمشاركات والمرافقين خلال فترة انعقاد فعاليات الجائزة.
هذا وقد ضم الاجتماع كلا من الأستاذ عبدالعزيز بن عبدالرحمن السبيهين الأمين العام، وأعضاء الأمانة الدكتور إبراهيم بن محمد أبوعباة، الدكتور عبدالله بن علي بصفر، الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله الهذلول، الدكتور علي بن محمد عطيف، الدكتور إبراهيم بن سليمان الهويمل، الشيخ ناصر بن علي القطامي، والأستاذ عوض بن عبدالله الغامدي أمين عام الجمعية، والأستاذ خالد بن سليمان الفهيد مساعد امين عام الجمعية للعلاقات العامة والاعلام وتنمية الموارد، والأستاذ ليد بن صقر المطيري مساعد امين عام الجائزة.


لنشر أخباركم ومقالاتكم وتهانيكم وإعلاناتكم التجارية عبر صحيفة جدة التواصل
ايميل jeddah.ch@gmail.com
واتس آب 0552550022
بواسطة : علي السعدي
 0  0  128
التعليقات ( 0 )