• ×

01:15 مساءً , الإثنين 6 صفر 1440 / 15 أكتوبر 2018

فوزية الحربي
بواسطة : فوزية الحربي

 0  0  285
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عشت مليك الحزم
كعادة خادم الحرمين الشريفين
الملك سلمان حفظه الله لا تهاون لديه بالقيم والثوابت صغر حجمها او كبر. فبالأمس أصدر حفظه الله أمراً ملكياً يقتضي إعفاء رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه
أحمد بن عقيل الخطيب من منصبه نظراً للتجاوزات الغير أخلاقيه التي لاتتناسب
مع هذه البلاد الأبيه منها ماوقع بعروض السيرك الروسي فعلى ماأظن بأن هذا الرجل تجاهل بأننا بلد إسلامي لنا ثوابتنا وقيمنا الدينيه والأخلاقيه
فمن غير المنطق أن تجلب بعاريات روسيا لتعرض أجسادهن أمام مجتمع جلّه محافظ
دولتنا حماها الله سمحت بالترفيه النزيه
بحيث لايتعارض مع ثوابت ومبادئ
بلاد الحرمين الشريفين
أيضاً من المستفز لمشاعر المواطن السعودي
كون هذه الهيئه أنفقت مبالغ ماليه ضخمه لحفلات لاتعني المواطن السعودي محدودي الدخل والذي غالباً سقف طموحه لايتجاوز سكن يأويه بدون قروض وبدون رهن عقاري أيضاً من إحتياجات المواطن السعودي
إعادة النظر بما يجري بالمستشفيات الحكوميه من إهمال وتأخير مواعيد زيارة المرضى للأطباء
والتي تأخذ بالأشهر .
فلا حاجه للمواطن السعودي بالترفيه المنسلخ وإن وجدت فئه ترغبه فلتذهب للخارج
لتجد ماتريد
ختاماً نردد عاش سلمان وعاش ولي عهده
وحفظ الله بلادنا ممن يريدون سلخها وإخراجها
عن مرتكزات دينها وهم معروفون
ونقول لهم لن تتمكنوا من ذالك فالمملكه دوله قامت وستقوم على ثوابت دينيه تحكم بكتاب الله وسنة نبيه يدير زمامها حكام مؤتمنون عليها

بقلم : فوزية الحربي

التعليقات ( 0 )