• ×

08:02 صباحًا , الأحد 1 ربيع الأول 1439 / 19 نوفمبر 2017

روان النفيسة
بواسطة : روان النفيسة

 0  0  106
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

كاد المعلم أن يكون رسولاً

التعليم هو محو الأميه من المجتمع والنهوض به قدما نحو التطور ومواكبة العصر في كل ما هو جديد ويكفينا فخرا انتقالنا من غياهيب الجهل الى نور العلم بفضل الله ثم بفضل معلمنا الاول رسول الله صل الله عليه وسلم ومع مرور الزمن بالكاد لم يبقى في مجتمعنا من لا يعرف القراءة والكتابة . والمعلم يحمل على عاتقه مهمه كبيره في توصيل العلم الى طلابه بطرق تجعل المتلقي يفهم ويستوعب ما يدرسه من علوم ومواد دراسية ,, فمثلا مدرس المرحلة الابتدائية هو اللبنة الاولى التي من خلالها يأسس طالب العلم ويغرس داخله مفاهيم التعلم ومن خلالها يشق طريقه نحو التقدم وحصد ثمار النجاح في كل مرحله من مراحل حياته التعليمية المقبلة ولا ننسى ما قاله أمير الشعراء أحمد شوقي في حق المعلم من حيث مكانته وما يحمل على عاتقه من مسؤوليه لتوصيل العلم الى طلابه
حيث قال :
قُـمْ للمعلّمِ وَفِّـهِ التبجيـلا
كـادَ المعلّمُ أن يكونَ رسولا
أعلمتَ أشرفَ أو أجلَّ من الذي
يبني وينشئُ أنفـساً وعقولا
سـبحانكَ اللهمَّ خـيرَ معـلّمٍ
علَّمتَ بالقلمِ القـرونَ الأولى
وفي الختام نفتخر كثيراً بما نراه من أجيال كافحوا ووصلوا إلى أن نهضوا بمجتمعنا من معلمين ومعلمات ومهندسين وأطباء , وغيرهم ممن أبدع في مجالات كثيرة ومختلفة تقوم بنهضة مملكتنا الغالية .

بقلم المعلمة : حنـــان مقبول


لنشر مقالاتكم وأخباركم التواصل على الايميل
jeddah.ch@gmail.com أو الواتس آب 0552550022

التعليقات ( 0 )